14. دخل أرفع للمواطن وحماية أكبر للمستهلك

لقد حققنا الهدف الذي رسمناه أي بلوغ مستوى الدخل الفردي 3500 دينار في سنة 2004.
وهو ما ساهم في الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن دون الإخلال بالتوازنات المالية الكبرى للإقتصاد الوطني. وسنعمل خلال الفترة القادمة على دعم هذا الخيار بكل حرص من خلال بلوغ :

*دخل فردي يتجاوز 5000 د سنة 2009
وهو ما يمثل دخول الإقتصاد الوطني بمختلف مؤشراته في مجموعة تحتل موقعا أكثر تقدما من جملة بلدان العالم.

وتكريس :
*حماية أكبر للقدرة الشرائية للمواطن
من خلال سياسة أسعار تحفظ القدرة الشرائية وتراعي مستويات الجودة وتحفز على التحكم في الكلفة.

و :
*حماية أكبر للمستهلك
من خلال عناية أكبر بالقدرة الشرائية للمستهلك وسلامته وصحته تقوم على منظومة يتكامل فيها دور القطاع العام مع المجتمع المدني.
وتحقيق التوافق بين مقاييس السلامة الصحية الوطنية والمواصفات الأوروبية تعزيزا لتنافسية الاقتصاد الوطني.
وتطوير وسائل إعلام المستهلك وآلياته.

الصفحة : - - - - - - - - - - - - -
- - 17 - - - - - - - -