16. المرأة من المساواة إلى الشراكة الفاعلة

حققنا المساواة وأصبحت المرأة اليوم شريكا كاملا في المجتمع، وتعزز دورها في توثيق الرباط الأسري وتماسك النسيج الاجتماعي.
والمرأة التونسية اليوم، متعلمة، متكافئة مع الرجل، تتحمل المسؤوليات في العمل وفي الحياة العامة وتسهم في الإبداع والإبتكار والإنتاج الثقافي ونشر قيمنا الحضارية بين الأجيال المتعاقبة.
وإذ بلغ حضورها السياسي نسبا متميزة بلغت 11,5% في مجلس النواب و20,6% في المجالس البلدية ، و20% في المجلس الإقتصادي والإجتماعي، فهي اليوم حاضرة في كل الميادين المهنية والاجتماعية بما يجسم بكل وضوح مدى تقدم أوضاع المرأة التونسية : فهي حاضرة بنسبة 50% في سلك التعليم الابتدائي و48% في التعليم الثانوي و38% في التعليم العالي و41% في المهن الطبية و32% من المهندسين و26% من المحامين و26% من القضاة. وهي حاضرة كذلك بنسبة 32% في الفلاحة والصيد البحري و43% في الصناعات المعملية.
وسنعمل على مواصلة تعزيز حضورها في كافة قطاعات الإقتصاد ومجالات الحياة العامة وكذلك في الوظائف العليا وعلى دعم مكاسبها بكل عزم وإصرار من أجل مزيد التقدم بوضع المرأة من خلال :

*حضور أوسع للمرأة في مواقع القرار والمسؤولية

*فرص أكبر للمرأة للتوفيق بين الحياة الأسرية والحياة المهنية
لذلك سنقر للأم نظاما خاصا يمكنها حسب رغبتها من العمل نصف الوقت مقابل الثلثين من الأجر مع الحفاظ على حقوقها في التقاعد والحيطة الإجتماعية.
وسنضع اجراءات جديدة وحوافز إضافية لبعث محاضن الأطفال.
وبرنامجا خاص لتعزيز رياض الأطفال ورفع مستوى خدماتها.

وسنولي مزيد العناية لــ :
*حماية أكبر للرباط الأسري
من خلال تخصيص فضاء مستقل في مقرات المحاكم لقضاء الأسرة والطفولة قصد حفظ كرامة الأطفال وحماية خصوصية الشؤون العائلية والزوجية.
وإقرار حق الجدّ والجدّة في زيارة الأحفاد علاوة على الأبوين في حالة الحضانة.

وستكون الفترة القادمة مرحلة لتحقيق :
*نقلة نوعية للرياضة النسائية
من خلال تخصيص 10% سنويا من الموارد المخصصة بصندوق التنمية الرياضية لدعم الرياضة النسائية.
ودعم حضور الفتاة في شتى الأصناف والإختصاصات الرياضية الفردية والجماعية.

كما سنولي الاهتمام لــ :
*دعم الترفيه العائلي
بالترفيع في منحة الإستثمار بالمشاريع الترفيهية المنجزة في مناطق تشجيع التنمية الجهوية من 8 % إلى 15 % .
وتعميم المنتزهات الحضرية على كل الولايات.

الصفحة : - - - - - - - - - - - - -
- - - - 19 - - - - - -